رئيس مجلس الإدارة : زهراء الغريباوي :::::::رئيس التحرير ومدير الموقع : fadey marawan

اخر الأخبار

اليوم الذي غير حياتي

    اليوم الذي غير حياتي
    بقلم الكاتبة : روان بشار
     عندما كنت في الجامعة
    كانت هناك فتاة جميلة جدا خاطفة قلوب الشباب مثل ما كان يقال عنها 
    لم أراها يوما فأخذني صديقي لكي أراها لقد اشتد بي الفضول لمعرفة ما هو الشئ المميز بها لكي يحبها الناس ويتمنون الكلام معها ....
    وها صديقي يشير لي بإصبعه 
    هذه هي !
     بقيت متفاجئا مدة من الزمن !!
    ليس لجمالها بل لأنني رئيتها مرة في حي فقير كانت تبيع الأزهار في وقتها أصرت عليّ كثيرا لكي أشتري منها 
    رفضت ذلك 
    قالت خذها لحبيبتك 
    فقلت لها لا أملك حبيبة 
    قالت لأمك 
    قلت أمي لا تحب الأزهار
    قالت لصديقتك 
    صرخت بوجها وقلت بصوت عالي لا أريد لا أريد لا أريد وذهبت
    أتذكر خجلها أمام الناس وعيناها حمراء اللون 
    في المساء بقت في بالي اللعنة عليها 
    نظرتها لي لم تخرج من بالي 
    قلبي يؤلمني حقا لم أكن أود أن أجرحها لكن أصرت جدا
    ذهبت في اليوم التالي إلي حيهم 
    لكن دون جدوى
    ذهبت إلي الجامعة منزعجا ونادما على فعلتي هذه
    وها هي الآن أمام عيني 
    جميلة وأنيقة ونظيفة 
    ترى ما الذي جعلها بهذا الشكل بينما كانت غير مرتبة!
    ذهبت ولم أفعل شيئا
    وفي نفس اليوم تصادفت معها في مصعد الجامعة سألتها
    إذا كانت تتذكرني؟ قالت لم أنسي كلمتك لي أبدا ولم أنسى شعوري في هذه اللحظة وذهبت 
    ركضت وراءها لأعتذر منها عما فعلت 
    لاكن رفضت ذلك 
    لم أتوقف عن المحاولة... قلت لها كيف أجعلك تسامحيني 
    قالت فقط خذني إلي نفس المكان عائلتي في الشارع 
    أخذتها في سيارتي مسرعا وبعد عشر دقائق من الوقت وصلنا
    ونزلت مسرعا جدا وكأن قلبها يحترك وشرارته تخرج من عيناها الحمرء 
    رأت اخوانها في الشارع وفي المطر 
    انذرعت حينها وبقيت تصرخ على المستأجر لما فعل بهم هذا 
    اتفقت مع المستأجر بأن أدفع إجار البيت لاكن دون أن يخبرها 
    وافق المؤجر 
    وأدخلها وكانت مندهشة لما غير رئيه بسرعة بينما كان عنيدا جدا وقاسيا 
    قالت لي ماذا قلت للمؤجر 
    قلت لها كلام رجال 
    نظرت إليه بنظرة استهزاء كأنها استخفت بي 
    اعتذرت منها من جديد وأخيرا سامحتني بل وشكرتني ع ما فعلت 
    البارحة جرحتها واليوم اسعدتها 
    كانت حياتي معها جميلة جدا واخوانها لطفاء جدا عشت معا أجمل سنوات عمري 

    نعم لقد تزوجتها ونجبنا بنت وسمينها زهرة لولا الأزهار لما حصلت على زهرة عمري 

    واتساب

    مقالات متعلقة

    إرسال تعليق