رئيس مجلس الإدارة : زهراء الغريباوي :::::::رئيس التحرير ومدير الموقع : fadey marawan

اخر الأخبار

وتبقى للإنسان قضية

    وتبقى للإنسان قضية
    بقلم : أ م.د سامي محمود إبراهيم 
    رئيس قسم الفلسفة /كلية الآداب/ جامعة الموصل /العراق 
    الإنسان مقامر كبير، يلعب على ورق المستحيل، يؤثر الوجود العابر على الوجود الباقي بغية إرضاء الأنا الفارغة التي لم تسمع لحن الوجود ولم تفهم لغة العالم.
    ألم يحن إثبات وجوهنا( وجودنا) في التراب الزائل.
    فمنها خلقناكم وفيها نعيدكم ومنها نخرجكم تارة أخرى.

    دنيانا قصيرة والخالق سبحانه وتعالى خلق الإنسان في أبهى صورة، اعجاز متواصل نحو الكمال والكينونة، من الداخل ومن الخارج، وكل إنسان هو بمثابة عمل فني جميل إلا أنه غير مكتمل يسعى نحو الكمال. خاصة أن الله تعالى يتعامل مع كل واحد منا على أنه نوع وجنس مكلف لخلافة الله في الأرض.. .. فالبشرية لوحة جميلة رسمت بعناية فائقة ومهارة عجيبة تتساوى فيها جميع النقاط والحروف لإكمال حقيقة الوجود. ولنعمل على تدريب خيالنا لإحترام الواقع، ومن ثم تجاهل بعض العقبات والصعاب، ومنها تجاهل لغة السياسة التي أصبحت مخجلة ومنفرة بعيدة كل البعد عن منطلقات العقائد والشرائع والذوق الإنساني الرفيع.. أصبحت مقززة.. فحتى بائع الورد سيفرح إن أهديته وردة،، فليست السعادة في الأشياء التي نمتلكها، بل في استمتاعنا بها. . فلنحب ولنتفكر ونستمتع فليس هناك وقت للحقد والكراهية... دنيانا قصيرة

    واتساب

    مقالات متعلقة

    إرسال تعليق