رئيس مجلس الإدارة : زهراء الغريباوي :::::::رئيس التحرير ومدير الموقع : محمد جميل

اخر الأخبار

امرأة أنا سيّدي

    إمرأة أنا سيّدي
    بقلم الشاعرة: نعيمة المديوني
    امرأة أنا سيّدي
    امرأة ليست ككلّ النّساء
    امرأة الحبّ عندها صلاة
    عبادة في محراب الهوى
    امرأة تهب بسخاء
    امرأة أنا سيّدي
    من بين أصابعها 
    تنفطر خمرة حبّك
    على جيدها عُلّقت قلادة
    تحمل إسمك
    وهبتْك أحلامها
    سعدتَ بها 
    غدوتَ كليالي  الشّتاء
    فاضت سواقي
    أمتزج سيلها
    فامتزجتْ بك
    ////////////
    امرأة أنا يا رجلا
    تعلّق بقناديل السّماء
    أحببت طيْفك
    رسمت تقاسيم روحك
    على زندي .......
    على ثغري .......
    على تباشير الفجر النديّ
    على ساعة غروب
    على حيطان المدينة
    على العيدان المتراقصة
    ما تركت شبرا إلاّ وبصمت عليه محبّتك
    ////////////
    امرأة أنا عاشقة..سيّدي
    أعشق عشقي .......
    أفني فيه العمر .......
    كليالي الشّتاء .......
    تنثر دفءها .......
    كزيتونة وارفة .......
    تحضننا أغصانها ........
    تظللنا ........
    هبني ساعة .......
    نغنم من الحبّ والقُبل
    نتمرّغ على بساط الأمل
    يُهدهدنا النّخيل .......
    تهبنا العراجين خمرتها
    ////////////
    امرأة أنا ... سيّدي
    لست ككلّ النّساء
    أتمرّغ ساحبة أحلامي... آمالي
    أجيئك ساعة يحتضن السّراب النّجوم
    معلنا السّفر .......
    أدغدغ فيك الذّكريات
    ألهب أنفاسك .......
    تتأجّج نيران الهوى
    تهتزّ من تحتك الأرض
    فتغدو نسيا منسيّا 
    مسكونا بأنفاسي وآهاتي
    ////////////
    أنثاك أنا .......
    أسبح في شطآنك
    أغنم من عطائك
    أحتسي المُدام من قدحك
    مهما جار الزّمن .......
    وتهاطلت المحن ........
    لن أفكّ ظفائري
    إلاّ على مهدك
    ولن أتجمّل إلاّ بك
    ////////////
    امرأة أنا
    لست ككلّ النّساء
    ربيع عمرها تماوج .......
    مذ عرفت الجوى .......
    منذ سكنت أهدابك .......
    أ تتفتّح أزهار الحدائق؟
    أ تتعطّر الرّبا من بَعدك؟ 
    أ يا رجلا زلزل كياني
    عطّر أيّامي .......
    مُدَّ يدك ........
    داعب أوتاري
    اقترب بثغرك
    أشعل قناديل الليّالي
    ////////////
    امرأة أنا سيّدي
    لم تتعثّر في دروبها
    لم تسبح في شطآنها
    ولأنّك نجم آفل من السّماء
    فرشت لك الجنائن 
    قرنفلا ........
    أخذتك من بئر أحزانك
    أركبتك بساط الهناء
    حلّقت بك بعيدا .......
    حيْث لا غيْرنا .......
    ////////////
    لأنني امرأة 
    ليْست ككلّ النّساء
    أحببتك .......
    بمتناقضاتك .......
    بغطرستك .......
    تعطّرت بك .......
    ارتديْتك أمس واليوم وأرْتَدِيك غدا
    نزفت من المآقي نورا
    يضيئ دروبك
    ////////////
    ولأنّني امرأة سيّدي
    ليست ككلّ النّساء
    وهبْتك من العمر باقة
    تتعطّر بها .......
    ألبسْتك تاجا مرصّعا

    وهل يلبس تاج الهوى غير الأمراء؟؟
    واتساب

    مقالات متعلقة

    إرسال تعليق