رئيس مجلس الإدارة : زهراء الغريباوي :::::::رئيس التحرير ومدير الموقع : fadey marawan

اخر الأخبار

رحيل قبيل الأوان

    بقلم الشاعر والإعلامي- محمد يوسف علي -العراق
    في رثاء الشاعرة التونسية سونيا بقديد
    وجاء خبر
    رحلت
    ياذاك
    وهذا
    رحلت
    رحلت ياهذا
    لانعرف كيف  --ولماذا؟
    أحقاً ----يعقل هذا؟
    ليس أوانه موعد رحيلها
    (سونيا)
    ياااااااااااااااسونيا
    ثمة فصول أخرى على أبواب ربيعكِ
    وربيع عمرك تواً أزهر
    فمن لفراشاتكِ بعدكِ؟
    ومن للزهور؟
    ومن للطيور؟
    من لقصائدكِ أم قصائدها؟
    ولؤلؤك المنثور
    من لعصفورك
    الرضيع --
    ياويلي من فطام ذاك العصفور
    ويا لضيعته --والثدي غادره
    حيث ماتحت الثرى
    ومابين القبور
    *******
    سونيا
    سقط من القصيدة حرف
    والوزن فيها
    خف
    *******
    تريثي أيتها الأقدار
    المجنونة المهوسة بقطف أزهار الربيع
    على من تحط فراشات الربيع؟
    سونيا
    ليست بطائرٍ غريب
    وليست بفراشة تقوى على القلوع
    سماواتها بين الوردة والأخرى
    بين النخلة والأخرى
    تستظل بالسعفات--
    لم ترمي حجراً--
    كي تسقط بعض التمرات
    وماهزت بجذع --
    نخلةٍ
    ولكن الله اختارها
    وله الأمر---
    ***************
    سونيا --
    لمن سنقول (عيشك)؟
    ونبكي من؟
    علينا ؟
    أم عليكِ؟
    وماذا يرد البكاء ؟
    ومانفع البكاء ؟
    واتساب

    مقالات متعلقة

    إرسال تعليق